الأخبار الرئيسية

البوابة التعليمية قلب التعليم النابض

نظَّم قسمُ التوجيه المهني بتعليمية شمال الباطنة لقاءً حول مُستجدات القبول الموحد بمؤسسات التعليم العالي للعام الأكاديمي 2018/‏‏ 2019م ، مستهدفين إخصائيي التوجيه المهني بالمحافظة؛ وذلك للتعريف بمستجدات التسجيل في نظام القبول الموحد للالتحاق بمؤسسات التعليم العالي وما يصاحبه من إجراءات والتعرف على مراحل القبول والتسجيل وذلك بقاعة الباطنة بديوان عام المديرية.
هدف اللقاء الى تعريف وإطلاع أخصائيي التوجيه المهني بمستجدات دليل الطالب، ومستجدات نظام القبول الموحد والخدمات الإلكترونية المساندة والوقوف على أهم التحديات المرتبطة بمراحل التسجيل والقبول بنظام القبول الإلكتروني.
واشارت ندى بنت محمد المكتومية مديرة دائرة القبول الموحد ان من أبرز مستجدات إجراءات التسجيل والقبول لهذا العام، إعلان نتيجة الفرز التجريبي للطلبة في شهر يوليو القادم، والذي يهدف إلى تعريف الطالب بالبرنامج الدراسي الذي يتوقع أن يُقبل به بناءً على نتيجة الفصل الدراسي الأول وتسجيله المبدئي وترتيبه للبرامج الدراسية. علمًا أن نتيجة الفرز التجريبي لا تعني أنها النتيجة النهائية للطالب. وقد تم التعريف ببعض المستجدات الأخرى في اشتراطات القبول للبرامج الدراسية والتي سوف تنشر تفاصيلها بدليل الطالب للعام الأكاديمي 2018/‏‏ 2019م خلال الأسابيع المقبلة.
وأضافت المكتومية ان إعلان نتيجة الفرز التجريبي للطلبة خلال شهر يوليو يهدف إلى تعريف الطلبة بنتيجة قبولهم المبدئية وإتاحة المجال لهم للتفكير في هذا العرض قبل انتهاء المهلة المحددة لترتيب الخيارات من البرامج الدراسية في النظام الإلكتروني في مرحلة تعديل الرغبات بعد ظهور نتائج دبلوم التعليم العام كما هو متبع سنويا، ويتوقع أن يساهم هذا الإجراء في زيادة وعي الطلبة حول أهمية ترتيب الخيارات ترتيبًا واعيًا وبمشاركة ولي الأمر في ذلك.
يذكر أن التسجيل في نظام القبول الموحد يبدأ في الأول من شهر أبريل 2018م حتى الأول من شهر يونيو 2018م. ويحث المركز طلبة دبلوم التعليم العام والشهادات المعادلة بأهمية قراءة دليل الطالب الذي سيصدر خلال الفترة القادمة وسيتم توزيعه على مدارس السلطنة بالتنسيق مع المركز الوطني للتوجيه المهني، كما ينصح المركز الطلبة بمتابعة آخر الأخبار من خلال موقعه الإلكتروني www.heac.gov.om ، والالتزام بمواعيد التسجيل والقبول التي سوف يعلن عنها المركز لاحقًا بالصحف المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي.


مروى المقبالية عمر العوضي

شارك بهذا المقال :

إقراء أيضا