الأخبار الرئيسية

البوابة التعليمية قلب التعليم النابض

انطلقت بتعليمية البريمي الحملة التعريفية لمشروع التصديق الالكتروني بحضور الفاضل عبدالله الظاهري مستشار الوزيرة القائم بأعمال المدير العام، ومدراء الدوائر ومساعديهم وهدفت الحملة إلى التعريف بالتصديق الالكتروني، والفئة المستهدفة للمشروع وأهدافه والمؤسسات التي تستخدمه، حيث بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية من الفاضلة موزة بنت خميس البادي مديرة دائرة تقنية المعلومات أكدت فيها على أهمية هذا المشروع وما سيقدمه من تسهيلات على الموظفين وأولياء الأمور واستعرض الفاضل سالم بن علي العريمي المدير المساعد للدائرة أهداف المشروع.
ثم استعرض الفاضل ابراهيم الزيدي رئيس قسم البوابة التعليمية ورقة عمل حول كيفية الدخول الى البوابة التعليمية عن طريق البطاقة الشخصية والهاتف الذكي في مشروع التصديق الالكتروني تلى ذلك تطبيق عملي لتفعيل البطاقة الشخصية والهاتف للولوج إلى البوابة التعليمية.
الجدير بالذكر أن التصديق الالكتروني هو نظام يقدمه المركز الوطني للتصديق الالكتروني ويتوفر عبر البطاقة الشخصية وبطاقة الإقامة التي تدعم الخدمة وكذلك شريحة الهاتف النقال للاستخدامات الشخصية والمعاملات التجارية، ونحن بحاجة إلى التصديق الإلكتروني لإثبات الهوية الإلكترونية عند تقديم طلب الحصول على الخدمات الإلكترونية دون الحاجة إلى الحضور شخصيا إلى موقع توفير الخدمة؛ وبالتالي فإن التصديق الإلكتروني يضمن إجراء مختلف الخدمات المقدمة من الحكومة الإلكترونية بطريقة سريعة وسهله توفر الوقت والجهد والمال، وعقدت نفس الورشة لمنسقي الدوائر في اليوم التالي.


وفاء الزيدية -

شارك بهذا المقال :

إقراء أيضا