أخبارمحافظة الظاهرة

مركز الاخبار

 

 

 

 

تنظيم لقاء حول الإجادة  والتطوير بتعليمية محافظة الظاهرة

تقديم أوراق عمل عن اشتراطات وأسس البرامج التأهيلية ، وآفاق تربوية ، وومضات قانونية 

 

كتب / سعد الشندودي

تصوير / عمر الشعيلي

نظمت المديرية العامة للتربية والتعليم لمحافظة الظاهرة ممثلة بقسم التدريب والتأهيل صباح اليوم لقاء تربوي عن الإجادة والتطوير وذلك بقاعة فندق أيلا عبري لمديري الدوائر ونوابهم ورؤساء الأقسام والموظفين بالمديرية ، برعاية زوينة بنت سيف المزروعية المديرة العامة للتربية والتعليم لمحافظة الظاهرة وبحضور حكم بن سالم الفارسي المدير العام المساعد بتعليمية محافظة الظاهرة .

بدأ اللقاء التربوي بتقديم الدكتور علي بن محمد الوائلي رئيس قسم التدريب والتأهيل بتعليمية محافظة الظاهرة ورقة عمل عن اشتراطات وأسس البرامج التأهيلية أوضح من خلالها قائلاً : أن هناك اشتراطات للالتحاق بالبرامج الدراسية الجامعية كالبكالوريوس أو البرامج الدراسية العليا كالماجستير والدكتوراه وكذلك توجد بعض الخطوات اللازم اتباعها عند تقديم الطلب للالتحاق بالبرامج الدراسية .

وبعد ذلك قدم الدكتور سالم بن حمود الجابري الخبير التربوي بتعليمية محافظة الظاهرة ورقة عمل بعنوان نحو آفاق تربوية أشار من خلالها أن الموظف يعتبر أحد عناصر المنظومة التعليمية ولذا يجب أن يكون عنصراً فاعلاً ، وأهم الصفات التربوية التي ينبغي أن يتحلى بها كل موظف منتمي للمنظومة التعليمية ، وأن التفاعل المثمر المنضبط لعناصر المنظومة سيقود إلى جودة المخرجات المتمثلة في إيجاد جيل يتمتع بالشخصية المتوازنة أو ما يطلق علية المواطن الصالح .  

وإلى جانب ذلك قدم سيف بن عبدالله المقبالي رئيس قسم الشؤون القانونية بتعليمية محافظة الظاهرة ورقة عمل بعنوان ومضات  قانونية أوضح من خلالها قائلاً : أن الأصل في القرارات الإدارية أنها تصدر وفق الإطار القانوني المعد لذلك ، ألا أنه متى ما صدرت قرارات إدارية تخالف أركان القرار الإداري فأنها معرضة للإلغاء .

وقدم عبدالله بن حمد الصوافي أخصائي تقييم برامج إنماء مهني بتعليمية محافظة الظاهرة عرضاً مرئياً عن أهم البرامج والفعاليات والمناشط التي قام بها مركز التدريب والتأهيل بتعليمية محافظة الظاهرة خلال الفترة الماضية .

وفي الختام تم الرد على تساؤلات واستفسارات الحضور حول كل ما يتعلق بالإجادة والقرارات الإدارية .








شاركنا